ثقافة

وزير الثقافة يستضيف الشاعرة الشابة مريم بوراوي المتألقة دولياً

قام مؤخّرا وزير الثقافة، السيّد عز الدين ميهوبي باستضافة الشاعرة المتألّقة مريم بوراوي، بطلة الجزائر في شعر السلام slam، والمتأهّلة لكأس إفريقيا التي ستُقام طبعتها الأولى بنجامينا بالتّشاد من 5 إلى 10 نوفمبر من السنة الجارية. كما قدّم لها كلّ الدعم وتمنى لها التوفيق لتكون خيرَ ممثّـل للشباب الجزائري في هذا الفنّ الذي بدأ ينتشرُ في الجزائر ولقى رواجاً بين الشباب المُحب للشعر، ويعتبر “الصلام” أو السلام فنًا كلاميًّا شعريّا، ظهر لأول مرة سنة 1986، في الولايات المتحدة الامريكية، عن طريق الشاعر مارك سميث. وهو نوع يطرح مواضيع واقعية مختلفة بلا قيود وبكل حرية، ويعتمد على قوة الكلام وعلى المهارة الخطابية. ولمن لا يعرف مريم بوراوي، فهي إبنة مدينة جيجل، تدرس اللّغة الانجليزية في جامعة الجزائر، متعددّة اللغات، تكتب نصوصها المليئة بالحب والسلام بالعربية والفرنسية وبالإنجليزية، عاشقة للفنون والسفر، تهوى تبادل الأفكار والتفتح على ثقافات الغير، رغم عشقها وتمسكها بثقافتها الجزائرية، تتمنى أن تضفي تغييراً إيجابياً في مجتمعها عن طريق فنّها وبسحر كلماتها.

الوسوم

وليد عسالي

صحفي وكاتب بحريدة البلد الجزائرية، يحمل الليسانس في اللغة الفرنسيّة. مهتمٌ بالشؤون الثقافيّة والإجتماعيّة والسياسيّة والفكريّة.

مقالات ذات صلة

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: