صحة ومجتمع

قرية أزمور من قرية منسية إلى قدوة وطنية

افتكت قرية أزمور أو مريم لقب القرية الأنظف لعام 2018 بولاية تيزي وزو عن جدارة. حيث احتلت المرتبة الأولى في الطبعة السادسة لمسابقة عيسات إدير لأنظف قرية المنظّمة من طرف المجلس الشعبي الولائي.

قرية أزمور أو مريم قرية جبلية صغيرة، تابعة لبلدية تيفرتين دائرة بن خدة، تبعد 11 كم غرب ولاية تيزي وزو.
بفضل عزم سكانها البسطاء رجالاً و نساءً وتضافر جهود الجميع كباراً وصغاراً، استطاعت تحويل القرية إلى جنة خصراء، وتجعلت منها قدوةً تقتدي بها جميع المناطق وفي كامل ربوع الوطن الجزائري. وكأول مشاركة لها في مسابقة عسات إدير لأنظف قرية. إحتلت المرتة الأولى من بين 101 قرية مشاركة و لتفوز بذلك بالجائزة الكبرى والمقدرة بتسع (09) ملايين دينار جزائري.

 

عبد المجيد مهني

فنان تشكيلي ،كاتب وكاريكاتيرست بجريدة "البلد" الجزائريّة. *متحصل على شهادة الدراسات الجامعية التطبيقية في الإعلام الآلي . جامعة عبدالرحمن ميرة. *متحصل على شهادة MBA option ingénieur commercial _université PGSM PARIS_INSIM Bejaia * ناشط جمعوي . * مهتم بالشؤون الثقافية و السياسية.

مقالات ذات صلة

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: