العالم

“قافلة المهاجرين”تضمّ 7 ألاف شخص من هندوراس نحو الولايات المتحدة ودونالد ترامب يتعهد بإيقافهم


وسائل الإعلام العالمية تنقل الآن الحدث الأغرب في التاريخ، شعب دولة “الهندوراس” يترك البلد لحكامه الفاسدين، ويغادر عبر المكسيك في اتجاه الولايات المتحدة مشيا على الأقدام في شكل قافلة بلغ عددهم نحو 7 ألاف شخص، من كل الأعمار والأجناس( نساء، أطفال، شيوخ، شباب ) .
بدأت القصة عندما انطلقت القافلة من محطة للحافلات في مدينة سان بيدرو سولا في هندوراس في الساعات الأولى من 13 أكتوبر، وكان المشاركون يأملون في العثور على عمل وحياة أفضل في المكسيك أو الولايات المتحدة بعيدا عن الجريمة والفساد والفقر في وطنهم الذي ساءت سمعته، لارتفاع معدل عمليات القتل والفساد بالتجارة المربحة بشكل كبير في تهريب الكوكايين والمخدرات الأخرى إلى الولايات المتحدة.
وقد صممو على بلوغ الولايات المتحدة، وقالو أنه لايزال أمامهم 45 يوما للوصول، وقد قال ديلمر ريفيزا المهاجر من هندوراس  45 يوما لاشيء، ستمر بسرعة سنربح رغم أننا مراهقون.
وقد قام الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بتهديد هذه القافلة، وتعهد بإيقافهم عبر نشر الجيش على الحدود إن لزم الأمر، معلنا أنه يريد قطع المساعدات التي تقدم الى دول امريكا الوسطى.
واتهم دونالد ترامب بالاستفادة من محنة قافلة طالبي اللجوء من أمريكا الوسطى لإثارة مخاوف مناهضة للهجرة، حيث قال الديمقراطيون إن الرئيس قد قفز بشكل ساخر حول القضية باعتباره إلهاء عن مشكلات تمويل الرعاية الصحية ومستقبل العلاقات مع السعودية بعد مقتل الصحفي جمال خاشقجي.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: