صحة ومجتمع

ضحية جديدة لشباب يجهل ما ينتظره في اوروبا

توفي اليوم الشاب الجزائري غلاس لكبير في عمر العشرينات في سواحل الايطالية اين لفظ انفاسه الأخيرة هناك، غيلاس ذهب رفقة اصدقائه التسعة الذين لايزالو مفقودين في قيد البحث عنهم في السواحل الإيطالية التي ذهبوا اليها كحراقة. هذا ما يدفعنا لتسليط الضوء عن النظرة المبهمة للشاب الجزائري الفقير والعاطل عن العمل لتلك الدول الغربية على انها جنة او ارض الاحلام ، لكنه في المقابل يجهل الكثير عن نظام تلك الدول التي يتوجه اليها، فالكثير من الحراقين الذين غامروا بأرواحهم للذهاب لتلك دول عادوا بعد سنوات قليلة او اشهر الى وطنهم لانهم اصطدمو بواقع كانو يجهلونه، فهم خدعوا بالجانب المشرق لتلك الدول كالراتب الشهري والمستوى المعيشي المرتفع ولكنهم تغاظوا عن الشق السلبي للعيش في دولة اجنبية كحراق بدون وثائق تمكنه من اكتساب حقوق في تلك الدول او اكتساب جنسية تلك الدول او العيش كمواطن محترم يحمل جنسية تلك الدول، فتلك الدول تفرض شروط معينة للحصول على وظيفة لائقة فيها حيث يضطر الشباب المهاجر للعمل في مهن شاقة مع أن قسم كبير منهم يتمتعون بمؤهلات علمية عالية،واغلب المهن المتاحة للحراقة تكون في مجال تنظيف الصحون و في شركات النظافة او المهن الشاقة . ومن خلال تقارير اعدت عن فئة المهاجرون الغير شرعيين وجدوا انها تعيش على هامش المجتمع وتعاني من الاستغلال المهني والوظيفي وفي كثير من الأحيان لا تأخذ حقوقها في الإقامة و لا تأخذ حقوقها في الأجر ولا تأخذ حقوقها في الحياة الطبيعية في المجتمع و في الحقيقة يواجه المهاجرون العرب صعوبات عدة في الاندماج مع مجتمعات غريبة عنهم دينا وثقافة حيث تنظر إلى هؤلاء بنظرة التمييز العنصري خاصة بعد أحداث 11 سبتمبر ثم تفجيرات التي تلت بلندن و مدريد و باريس ووصف المسلمين على انهم ارهابيين . كما ان العيش في الدول الاوروبية يكلف غاليا حيث تعتمد تلك الدول على فرض الضرائب لتمويل نفقاتها فهي تفرض الضرائب على جميع المواطنين بدون استثناء والتي قد تستغرق نصف الراتب فعلى سبيل المثال انواع الضرائب المفروضة في المانيا : ضريبة أجرة العمل ويتم خصمها من قبل صاحب العمل ضريبة التضامن وهي ضريبة مفروضة على كل الموظفين في غرب ألمانيا ضريبة التجارة المفروضة على التجار واصحاب المهن الحرة ضريبة المبيعات ويأخذها البائع أو المنتج لتلك السلعة ضريبة السيارات المفروضة على شراء واستعمال السيارة ضريبة ملكية الأرض ضريبة شراء الأرض ضريبة الوراثة على التركة التي يتركها المتوفى، ضريبة استعمال الطريق السريع والكثير ممن هاجر لاوروبا يرى انه سيحصل على نفس الراتب لو عمل بنفس معدل ساعات العمل في بلده.
الوسوم

أسماء بوزيد

صحفية في جريدة البلد. متحصّلة على شهاتيّ ليسانس: واحدةٌ في الحقوق والأخرى في الإعلام. لديها ماستر سمعي بصري.

مقالات ذات صلة

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: