أخبار البلد

درءاً للإنسداد السياسي: أهم عناصر وساطة التحالف الوطني الجمهوري بين بوحجة وخصومه

 من منطلق أنّه يمثل أحد أحزاب الموالاة والأغلبية البرلمانية، ولأنّه وقفَ على مسافة واحدة بين الطرفين؛ يعتزم حزب التحالف الوطني الجمهوري، إطلاق “مبادرة وساطة” بين رئيس المجلس الشعبي الوطني، السعيد بوحجّة ونوّاب الأغلبية البرلمانيّة المعارضين له، في محاولة لرأب الصدع بينهما، والحدّ من حالة الانسداد داخل البرلمان.
وقد أبدى بوحجّة المعني الأول بالمبادرة، تجاوبه معها، غلى هامش اللقاء الذي جمعه مع الأمين العام للتحالف الوطني الجمهوري، بلقاسم ساحلي بمقر البرلمان يوم أمس 7 أكتوبر 2018.
ومن خلال البيان الذي تمّ توزيعه، جاءت المباردة مبينيّة على العناصر الأهم التاليّة:
1- إعلاء المصالح العليا للدولة على جميع المصالح الحزبية أو الشخصية الضيقة.
2- وقف جميع الأطراف المعنية وتفاديها للتراشقات الإعلامية بهدف تعزيز مناخ الثقة بين الجميع.
3- الدعوة إلى الجلوس على طاولة الحوار، التي تضمّ جميع الأطراف المعنية، ضمن الأطر القانونيّة للمجلس الشعبي الوطني.
4- تقديم جميع الأطراف المعنية لتنازلات مشتركة بهدف تجاوز حالة الانسداد في إطار الحفاظ على كرامة الأشخاص وسمعة المؤسسات.
5- ضرورة تحلّي الأطراف المعنية بروح المسؤولية وثقافة الدولة وبالإرادة الحسنة لتجاوز الخلاف الذي عطل السير العادي للمؤسسة التشريعية ورسخ الصورة النمطية السلبية التي يتداولها الرأي العام حول أداء ومردوديّة ممثلي الشعب ولاسيما في المجالس المنتخبة وطنيًا.

الوسوم

البلد

صحيفة "البلد"، جريدة إلكترونية جزائريّة شاملة، تهتم بالشؤون السياسيّة والاقتصاديّة والثقافيّة والرياضيّة والاجتماعيّة، الوطنيّة والدوليّة.

مقالات ذات صلة

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: