الرأي

ثلاثة هموم جزائريّة في شهر واحد!

1- الحراك الشعبي:

يدخل الحراك الشعبي شهره السادس مع ارتفاع سقف المطالب التي أطاحت بالرؤوس الثقيلة المحسوبة على النظام، آملاً في تغيير جذري على مستوى السلطة والإدارة العمومية.
فسيف الحجاج في يد الجهاز القضائي الآن ،وأهم ما أفرزته المتغيّرات المتسارعة في جزائر اليوم، هي النقلة النوعية للقضاء الذي أصبح سيفاً مسلطاً على رقاب من تورّطوا في قضايا الفساد، وتبديد المال العام، وانتهاك حرمة القانون.
وقد أعرب مختصون في الشأن السياسي محلياً ودولياً، أنّ الجزائر مُقبلة على ثورة سياسية واجتماعية؛ كتبَ ديباجتها الشعب.

2- الحرارة:

تشهد أغلب ولايات الوطن خلال هذا الشهر ارتفاعاً غير عادي لمعدلات درجات الحرارة التي تتزامن مع انقطاعات متكررة للكهرباء، أدت إلى تفاقم وضعية المرضى من فئة المسنين والأطفال والحوامل الذين عجّت بهم الاستعجالات الطبية في ظروف مايقال عنها أنها؛ مأساوية.

3- المنتخب الوطني:

 

انتصارات المنتخب تثلج صدور الشعب؛ لقد أصبح الشارع الجزائري ينتظر بشغف المباريات القادمة لمنتخبهم الأول، آملين في التتويج والعودة بالسيدة الكأس الى أرض الوطن بعد طول غياب منذ 1990.. فهل يفعلها أشبال بلماضي، ويزرعون الفرح في قلوب هذا الشعب.

 

أم الخير ربحي

كاتبة وأستاذة في التعليم المتوسط، صدر لها بالإشتراك مع بشرى إكرام عجّة عن دار "المثقف" الجزائريّة مؤلف: "يدعى حلم يتأرجح بين العشرين والأربعين".

مقالات ذات صلة

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: