ميديا

برنامج “من الأستديو” مع الخطّاط والأستاذ الجامعي مفتاح دليوح

اقرأ واسمع

إستضاف برنامج “من الأستديو” الخميس الفارط الدكتور دليوح مفتاح أستاذ محاضر بكلية الحقوق، يُمارس هواية الخط بجانب مهنة التدريس الجامعي. هذه الهواية التي تحتاج إلى مهارة، براعةٌ وحسٌ فني. أين تحدثنا عن مكانة الخط اليوم في برامجنا التربوية، وفي دائرة اهتماماتنا اليومية، خاصة بعد أن أضحى التربويّون يشكون من وجود جدارٍ عالٍ بين الجيل الجديد ولغته العربية، مما أثّر سلباً على قدرتهم في الكتابة؛ املاءً ونحواً.
هذا الفن الذي يقلّ تعلّمه في مراكز متخصصة، كما لا يوجد هناك اهتمام أو رغبة في تعلم هذا الأخير، و في المقابل لا يزال “الخطّاط ” يستعمل قلم القصب؛ بسيط التحضير، بيد أنّ دخول الآلة الكاتبة ثم الحاسب الآلي، قد فعلاً أوجدا منافساً “شرساً” أمام الخطاطين بعامة، مهدّداً بإقصائهم من الساحة، وإغلاق محالهم، وربما لاحقاً؛ اندثار هذه الحرفة المتوارثة منذ أجيال.
تحدّثنا مع ضيفنا عن جمالية الخط العربي، وعن موقع الخط اليوم في ظل المعطيات الجديدة، وانتشار الوسائط الإعلامية التي غيّبت الخط، واعتمدت حروف الجهاز المحمول، ممّا أدى إلى التخلص المؤسف وبشكل تدريجي من صرير الأقلام في الفضاءات الصامتة، والكتابة بخط اليد على الأوراق المنبسطة، فبالاستعانة بالأجهزة الحديثة وما وفرتهُ التقانة في تدوين وحفظ المعلومة، باتت وظيفة القلم رمزية للغاية.
فشكر خاص لضيفي على حضوره الهادئ، المريح والمفيد في آن.

استمع إلى الحلقة من هنا.
الوسوم

نادية بن ورقلة

كاتبة وصحفيّة وأستاذة جامعيّة، تحمل درجة الدكتوراه في الإعلام، ولها برنامج في الإذاعة الجزائريّة (الجلفة) عنوانه: "من الأستوديو"، سبق لها أن أعدّت وقدّمت برنامج "إضاءات" الاذاعي.

مقالات ذات صلة

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: