ثقافة

اهمال بسيط سيؤدي بك او بأطفالك الى الموت….

توفي ليلة أمس فتاتين من مدينة الجلفة ودخل طفلين الى الانعاش من جراء تسربات الغاز و عدد ضحايا تسربات الغاز لا يزال في ارتفاع مستمر في العديد من الولايات في الجزائر ابتداءً من دخول موسم الشتاء واستعمال المدافئ مما ينجم عنه من ضحايا تسربات الغاز ويعود ذلك الى العديد من الاسباب ذكر اهمها
الاهمال و استعمال المدافئ القديمة وعدم صيانتها وقلة الحيطة وغياب التوعية وقلة او شبه انعدام للحملات التحسيسية وذلك عن طريق التنسيق بين مصالح الحماية المدنية و مؤسسات سونالغاز، للتوعية واتخاذ كافة الإجراءات للقضاء على مخاطر الغاز.
وذلك بإطلاق الحملات التحسيسية للتوعية بمخاطر تسربات الغاز طوال موسم الشتاء ، وهذا في المدارس وجميع الاماكن التي تتيح للمواطن فهم واستعاب اخطار تسربات الغاز وكيفية تجنبها والحل في حالة حدوثها وتحذير من استعمال المدافئ القديمة مع ضرورة اقتناء المدافئ الاصلية ذات النوعية الجيدة إضافة إلى فرض الرقابة على محلات بيع التجهيزات الكهرومنزليةومنع بيع المدافئ الغير آمنة
قلة حملات التوعية الاعلامية عن اخطار الغاز في تلفزيون والراديو وحتى عن طريق مواقع التواصل الاجتماعي .
والاسباب الرئيسية لحدوث تسربات الغاز هو استهتار المواطنين وإهمال جانب التهوئة فلابد من التهوئة حتى في فصل الشتاء لكي يتجدد الاكسجين داخل المنازل لابد من ترك أبواب الغرف مفتوحة او النوافذ مفتوحة فنحن لا نموت من البرد ولكن نموت من تسربات الغاز
و كذلك يرجع السبب الى استعمال المدافئ القديمة الغير صالحة والاستهتار بعدم صيانتها ورقابة الانابيب الموصولة بالمدافئ التي عن طريقها يخرج الغاز المحروق الى الخارج، فثمن المدافئ يمكن تأمينه قبل دخول فصل الشتاء حتى من قبل المواطن الفقير ان خصص له ميزانية لانه اولى من العديد من المصاريف، ولكن لا ثمن لحياة الانسان لا يمكن تأمينه
كما تم مؤخرا توفير جهاز لكشف تسرب الغاز و واوكسيد الكربون (CO) المسمى المرعوب وهذا الجهاز دقيق وحساس و زهيد الثمن متوفر في الاسواق الجزائرية وهذا الجهاز يطلق انذار في حالة وجود تسرب للغاز وثمنه لايتعدى 2000 دج ولكن الاقبال عليه قليل جدا .

أسماء بوزيد

صحفية في جريدة البلد. متحصّلة على شهاتيّ ليسانس: واحدةٌ في الحقوق والأخرى في الإعلام. لديها ماستر سمعي بصري.

مقالات ذات صلة

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: