صحة ومجتمع

الوزن المثالي: بين تحقيقه والمحافظة عليه.

 

يطمح الكثير من الناس، خصوصا من يعانون من السمنة، إلى الحصول على جسم رشيق وصحة جيدة، فيلجأ البعض إلى الرياضة والبعض الآخر إلى اتباع حميات غذائية قاسية. حيث يعتقدون أن التقليل من الأكل هو العامل الأساسي في إنقاص الوزن، وهو الاعتقاد الخاطئ السائد لدى معظم الناس، فقد يمتنع هؤلاء عن تناول البروتينات والدسم والنشويات… وغيرها مما قد يتسبب في إصابتهم بعدة أمراض أهمها فقر الدم. فالجسم يحتاج إلى جميع العناصر الغذائية لكي يقوم بوظائفه المعتادة بشكل جيد.

لهذا ينصح الخبراء من يعانون من السمنة باستشارة أخصائي التغذية لتزويدهم بالحمية الغذائية الصحية والمتوازنة والتي تتناسب مع الطول والوزن والعمر والحالة الصحية للمريض. ويُنصَحُ أيضا باتخاذ بعض الإجراءات التي من شأنها أن تساهم في فعالية الحمية والمحافظة على الصحة العامة للجسم كشرب المياه بكثرة قبل تناول الطعام بنصف ساعة، تجنب الأكل السريع والمشروبات الغازية، تناول الأطعمة الغنية بالألياف بكثرة…

ولعل أنجح حمية غذائية هي حمية الصيام، وليس المقصود بالصيام هنا الامتناع الكلي عن الطعام والشراب، بل هو حمية تعتمد على تناول جميع الأغذية لمدة 5أيام ومن ثم الإلزام بتناول 500سعرة حرارية بالنسبة للنساء و600سعرة حرارية بالنسبة للرجال لمدة يومين مع الإكثار من شرب المياه والشاي، بدون سكر، لمدة 6أسابيع. ولنتائج أفضل وأسرع يجب ان تُرفَقَ الحمية الغذائية بالرياضة.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: