أخبار محلية

المؤسسات التربوية تتزيّن بالحلة الأمازيغية

شهدت المؤسسات التربوية نهاية الأسبوع الماضي من شهر جانفي الحالي احتفالات بالسنة الأمازيغية الجديدة 2970 حيث نظمت معارض بالمناسبة و عرضت أطباق و ألبسة تقليدية كما قدم التلاميذ عروضا مسرحية و أناشيد وطنية قد استحسن الحضور من الأولياء هذه المبادرات على أن تستمر الاحتفالية بحر هذا الأسبوع في بعض المدارس للاشارة تم ترسيم 12 يناير عيدا وطنيا رسميا و اعتبر جزء من الهوية الوطنية و الشاكرة التاريخية

أم الخير ربحي

كاتبة وأستاذة في التعليم المتوسط، صدر لها بالإشتراك مع بشرى إكرام عجّة عن دار "المثقف" الجزائريّة مؤلف: "يدعى حلم يتأرجح بين العشرين والأربعين".

مقالات ذات صلة

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: