أخبار البلدالعالم

الجزائر تخسر 1000 وظيفة دائمة

شهدت مدينة Charleville-Mézières في Ardennes الفرنسية يوم أمس الأربعاء 7 نوفمبر 2018، إنطلاق مشروع صناعي جديد لمجمع سفيتال Cevital، الذي سيخلق أكثر من 1000 وظيفة دائمة في فرنسا. وذلك بحضور الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون الى جانب رجل الأعمال الأول في الجزائر السيد إسعد ربراب. يقام المشروع على أراضي مصنع السيارات الفرنسي بي آس أ “بيجو” والبالغ 4.000 متر مربع، يتكون من ثلاث وحدات صناعية لإنتاج أغشية المياه ومحطات لإنتاج الماء الصافي جدا وتحلية مياه البحر ومعالجة المياه الصناعية باستخدام تقنة EvCon ، وهي تقنية ألمانية متطوّرة، حصلت عليها مجموعة سيفيتال منذ عام 2014.
هذا المشروع الضخم هو الثالث لمجمع سفيتال بفرنسا بعد مصنعيّ Oxxo و Brandt. لكنّه لن يكون الأخير في ظل التسهيلات الكبيرة والكثيرة المقدمة لرجل الأعمال الجزائري إسعد ربراب من أجل الإستثمار على أراضيها. في حين يلاقي العديد من العراقيل لتجسيد مشاريعه في بلده الجزائر التي يتغنّى مسؤوليّها بدعم الإستثمار والمستثمرين.
وتجدر الإشارة أن مجمع سيفيتال يضم 18.000 مستخدم استثمر في قطاعات متعددة، لاسيما في الصناعة الغذائية والتوزيع والصناعة الإلكترونية والأدوات المنزلية والحديد والصلب وصناعة الزجاج المسطح والبناء الصناعي والسيارات والخدمات ووسائل الإعلام، و يعتبر أول مؤسسة وطنية خاصة مصدرة خارج قطاع المحروقات، وثاني ممول للخزينة العمومية في مجال تسديد الحقوق الجبائية بعد مجمع سوناطراك.

الوسوم

عبد المجيد مهني

فنان تشكيلي ،كاتب وكاريكاتيرست بجريدة "البلد" الجزائريّة. *متحصل على شهادة الدراسات الجامعية التطبيقية في الإعلام الآلي . جامعة عبدالرحمن ميرة. *متحصل على شهادة MBA option ingénieur commercial _université PGSM PARIS_INSIM Bejaia * ناشط جمعوي . * مهتم بالشؤون الثقافية و السياسية.

مقالات ذات صلة

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: