أخبار البلد

إبرام اتفاقية تعاون بين مخبر المخطوطات الجزائرية في إفريقيا و اللجنة الوطنية للذخيرة اللغوية.

احتضن نهار اليوم الأحد  فندق الأبيار بالعاصمة مراسيم  إبرام اتفاقية تعاون بين مخبر المخطوطات الجزائرية في إفريقيا واللجنة الوطنية للذخيرة العربية.

     وتهدف الاتفاقية حسب رئيس مخبر المخطوطات الجزائرية في إفريقيا البروفيسور أحمد جعفري   إلى ربط صلات علمية وثقافية بين الطرفين  من خلال  إتاحة ما ينتجه أحدهما من وثائق ومطبوعات على الموقع الإلكتروني للطرف الآخر وإفادة موقع اللجنة للوطنية للذخيرة العربية من البوابة الجزائرية للمخطوطات التي اطلقها المخبر المذكور خلال الأيام القليلة الماضية أثناء تنظيمه للملتقى الدولي الرابع حول المخطوط.

    وقد تم توقيع الاتفاقية  من طرف كل من محمد بربج عن المجمع الجزائري للغة العربية و أحمد جعفري عن مخبر المخطوطات الجزائرية في إفريقيا.

محمد حني

كاتب وصحفي بجريدة البلد، حائزُ على ليسانس في اللغة العربية وآدابها، وعلى ماستر أكاديمي في تخصص "دراسات جزائرية في اللغة و الأدب"، كما أنّه متحصلٌ على شهادة دولية في الصحافة.

مقالات ذات صلة

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: